منتدى البــــرواق  - منتدى المعرفة و التواصل  

تابعونا عبر تويتر تابعونا عبر فيس بوك

العودة   منتدى البــــرواق - منتدى المعرفة و التواصل > منتدى التعليم > قسم انشغالات الاسرة التربوية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-22-2012, 16:05   #1
إبراهيم بطاش
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية إبراهيم بطاش
 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
المشاركات: 43
Thumbs up أخبار تفيدك أدخل بسرعة

تربويات

استعداد المفتش لزيارة مؤسسة تربوية:
إن هذا الأمر يقتضي من المفتش القيام بمجموعة إجراءات منها :
1 ـ 1 تحديد الهدف من الزيارة : فالزيارات للمؤسسات التربوية متعددة بتعدد الغرض منها ؛ فقد تكون الزيارة للتعارف , وقد تكون للاطلاع على إمكانات المؤسسة , وقد تدخل في إطار المهام الخاصة كالتحقيقات التي تكلف بها بعض الجهات الرسمية , وقد تكون الزيارة لإجراء عملية تفتيش في قسم , وقد تكون زيارة تثبيت , وقد تكون الزيارة لإجراء عملية تكوينية أو جلسة عمل
1 ـ 2 تحديد الفترة المناسبة : التي تجعل الزيارة تجري في ظروف ملائمة تسمح بتحقيق الأهداف من الزيارة , وأن لاتعرقل الزيارة سير المؤسسة كأن تكون فترة الامتحانات والفروض . والغرض من الزيارة لا يتصل بمراقبة أساليب التقويم التحصيلي عند أساتذة المادة مثلا.
1 ـ 3 إعداد العدة اللازمة من الأدوات والوسائل والتخطيط , التي تسمح بإنجاز المقصود من الزيارة في ظروف ملائمة
وتحقيق أهداف الزيارة .
والملاحظ أن هذا العرض الموجز سيقتصر على الزيارات التفتيشية للقسم وزيارات التثبيت:
*الزيارة التفتيشية للقسم:تعني متابعة عملية تعلم مجموعة تلاميذ تحت توجيه أستاذهم في نشاط ما من أنشطة المادة خلال فترة زمنية محدودة تكون في الأغلب ساعة واحدة ..
والأستاذ المبرمج في الزيارة, والجدير بالذكر أن البرمجة تتم مسبقا استنادا إلى معطيات موضوعية , فهذا الأستاذ المبرمج قد يكون مبتدئا غير مؤهل , وقد يكون مؤهلا (مثبتا) لكنه قليل التجربة , وقد يكون قديما وأقدميته كلها
تحمل عادات مهنية وسلوكية قد تتعارض مع التعلم الجيد .
أنواع الزيارات : * التوجيهية ـ الترقية ـ المراقبة ـ الاستثنائية : هذه الزيارات تتفق في كثير من الجوانب ( تتم في القسم ـ متابعة عمل الأستاذ والتلاميذ ـ تتطلب الرجوع إلى بعض الوثائق التربوية (( المذكرة ـ التوزيع ـ دفتر النصوص ـ كراريس التلاميذ ـ الفروض والواجبات المنزلية والمقالات الإنشائية , كما تستدعي مناقشة وتقدير جهوده
وتثمين مردوده , ودعمه ببعض التوجيهات .. ومع ذلك لكل نوع منها خصائص تميزه عن غيره ,وهدف يحدد أبعاده ..
تنفيذ الزيارة التفتيشية للقسم : ينبغي الإشارة ـ أولا ـ إلى أن هذه الزيارة تندرج ضمن تنفيذ البرمجة السنوية أو الفصلية التي يضعها المفتش مسبقا , وإنجاز الزيارة يقتضي الوصول إلى المؤسسة قبل دخول التلاميذ إلى القسم لإشعار رئيس المؤسسة وإعداد بطاقة الزيارة , وإعداد ما يمكن أن يساعد على نجاح الزيارة بمعرفة المستجدات عن الأستاذ , وتمر زيارة القسم بالمراحل الآتية : ** حضور حصة تدريسية في القسم وتسجيل سير الدرس.
** الاجتماع بالأستاذ , ومراجعة ما قام به ومناقشته .
** تثمين عمل الأستاذ وضبط العناصر الأساسية للتقدير .
أولا : متابعة عمل الأستاذ افي القسم
: عندما يزور السيد المفتش أستاذا في قسم ما , ينبغي له أن يفكر فيما يطمئن الأستاذ ويقلل من توتره , ويخفف من دهشة التلاميذ , وأن يعمل على بقاء الجو العام مناسبا لإنجاز درس
(1)
في ظروف عادية .. ومما يسهم في خلق جو مساعد على العمل مايلي :
أ ـ الولوج إلى القسم بتأدب .
ب ـ جلوس المفتش في مؤخرة القسم ؛ في وضعية لا تدفع التلاميذ إلى الانشغال عن الأستاذ بحيث تسمح له وضعيته بمتابعة كل ما يجري في القسم .
ج ـ حركات المفتش وتنقلاته في القسم تكون محدودة , ولا تثير مشكلات .
د ـ إذا ارتكب الأستاذ أخطاء علمية وتربوية في الدرس فإن تدخل المفتش يتوقف على خطورة الخطأ العلمي (خصوصا ) , وما يترتب عليه في بقية الدرس مع تحاشي الإضرار بالأستاذ .( الأخطاء منها الشفوي والكتابي )
هـ ـ مساعدة الأستاذ المرتبك في بداية الحصة , وذلك بتمهيد من المفتش ومحادثة التلاميذ لإزالة التوتر , وحتى يعرف الأستاذ أن المفتش ما هو إلا أستاذ جاء لمساعدة زميله .
و ـ قد يقتضي الموقف أن يتدخل المفتش في نهاية الحصة لتوجيه أسئلة تقويمية إلى التلاميذ ليطمئن على أنهم استوعبوا مادة الدرس وفهموها فهما صحيحا , وأن أهداف الدرس قد تحققت , على أن تراعى خلال ذلك المرونة والتدرج والدقة .
*الأعمال التي يقوم بها المفتش أثناء سير الدرس :
1 ـ تسجيل الملاحظات :
1 ـ 1 حول الدرس : هل الموضوع مقرر على الشعبة ؟ هل يرتبط بما قبله ارتباطا موضوعيا كما يحدده واضع المنهاج ؟
هل تم تقسيم الدرس إلى عناصره الأساسية من مقدمة فعرض فخلاصة فتقويم ؟
هل كان التمهيد مناسبا ؟ هل حقق غرضه بإحياء المادة الضرورية لمباشرة الدرس الجديد ؟هل كان مشوقاومحفزا
المعلومات المقدمة أصحيحة هي ؟ أم تتخللها أخطاء ؟ ما درجة خطورة تلك الأخطاء ؟ أمناسبة للمستوى العام
للقسم .
ماهي الطريقة المتبعة في عرض المادة ؟ هل سمحت بجعل المتعلم طرفا فعالا في بناء الدرس وإنجاز المهام
المطلوبة ؟ فالتلميذ على حد قول أحدهم يتعلم عن طريق الملاحظة والمقارنة والإدراك والحكم واتخاذ القرارات
في المواقف التي تواجهه , ولذلك فالتدريس الجيد هو الذي يهيئ للتلاميذ فرص العمل والنشاط , لأن المواقف
السلبية تصرف التلاميذ عن التعلم )
1 ـ 2 هل مادة الدرس موجودة في الكتاب المدرسي؟ وهل يتوافر الكتاب لدى التلاميذ ؟ أيستغل الكتاب المدرسي خارج القسم
في تحضير الدروس وإنجاز بعض التمارين ؟ هل هو مستغل في القسم استغلالا سليما ؟ هل الأستاذ يحرص على
فتحه وإغلاقه في الأوقات المناسبة ؟ أتقتصر المادة المعروضة في الدرس على ما يتناوله الكتاب المدرسي ؟
1 ـ 3 هل استعملت السبورة ؟ هل راعى الأستاذ في استعمالها حسن التقسيم ووضوح الخط وسلامة ما يسجل علميا ولغويا ؟
هل استعان بوسائل الإيضاح ( طباشير ملونة ـ تسطير ـ مخططات ـ رسومات ـ ) ؟ هل حققت الغرض المنتظر منها
هل سجل الضروري ؟أكان هناك حشو وتداخل للمادة تجعل التلميذ الضعيف لا يستفيد منها؟ كيف تم محوها ؟
(2)
2 ـ الأسئلة :هل روعي فيها شروط الجودة من حيث البناء : من دقة وقصر ووضوح ؟
هل روعي فيها التنوع بين اختبار الذاكرة ودقة الملاحظة والتفكـــــير ؟
هل روعـي في الأسئلة التي تسير نشاط التلاميذ التدرج المطلوب ؟
هل كان إلقاء وتوزيع الأسئلة على أنحاء القسم وفئاته المتباينة مدروسا ؟
هل وفق الأستاذ في إحياء الرغبة في المناقشة وتحاشى الإجابات الجماعية؟
كــــيـــف يــتــــم تــعـيــــين الــمجيـــــب عــــــــن الســــــؤال ؟
أبناء على رغبته أم بناء على اعتبارات أخرى ؟ مـــــــــــــــــا هي ؟
هل يتم تقويم أجوبة التلاميذ ؟ ما هي الوسائل المستعملة في تقويم الإجابات
وتقدير قيمتها ؟
هل تتعدد الإجابات عن السؤال الواحد ؟
كيف يتم جمع شتات الأفكار المحصل عليه من الإجابات المتعددة عن
أسئلة الفقرة أو عنصر من الدرس ؟
هل كانت أسئلة كل عنصر متتابعة تطورية بحيث ينشأ السؤال الثاني
من إجابة التلاميذ عن السؤال الأول ؟
فالأسئلة يعدها الأستاذ لأغراض مختلفة , فقد تكون لغرض تتبع خطوات الشرح أو مناقشة نقطة تشكل صعوبة , أو لفت نظر التلاميذ إلى نقطة معينة لأهميتها , أو إشعارهم بوجود مشكلة .
3 ـ القسم وملاءمته :
* النظافة : أينظف القسم مرة واحدة في اليوم أو مرتين .أو توجد كتابات على جدرانه وكراسيه وطاولا ته ؟ أتمحى السبورة وتفتح النوافذ في نهاية كل حصة ؟
* الإنارة : النوافذ لاتعرقل الدراسة عند فتحها ـ الرؤية مقبولة ـ مصابيح الإضاءة أهي كافية ؟
* التدفئة : موقع القسم يسمح بدخول أشعة الشمس, التد فئة في الفصول الباردة موجودة ؟ أهي كافية للعمل في هيئة مريحة ؟
* الاستماع:أممكن بالنسبة لجميع الموجودين في القسم ؟ أيحترم أعضاء القسم المتكلم ؟ (حسن الإصغاء ـ حسن الكلام ) حجم القسم مناسب لعدد التلاميذ فيه ؟
* تسجيل عدد التلاميذ الحاضرين ومقارنته بعدد المسجلين في القائمة الاسمية المثبتة في الصفحات الأولى من دفتر النصوص .
(( إن أغلب الثغرات الخطيرة التي نلحظها في تعلم التلاميذ القبلي ترجع أساسا إلى تلك الغيابات الفردية وإلى غياب التقويم والاستدراك الضروريين في الوقت المناسب ..))
* أيسجل المعلم الغائبين ؟ وكيف يتم ذلك ؟ أناجع أسلوبه أم ينقصه الضبط وفيه هدر للوقت ؟

4 ـ العلاقة بين المعلم والتلميذ :
أيعمل المعلم على تكوين عادات سلوكية وعملية حسنة ؟ أيوجد احتكاك بين المعلم وتلاميذه من خلال تجواله بين الصفوف وتصحيح الوضعيات غير الملائمة ؟ (( طريقة الجلوس ـ الكتابة ـ الإصغاء ـ التفكير ـ معاملة القرين ـ استعمال الأدوات ..))
هل هناك تجاوب بين المعلم وتلاميذه ؟ هل يوفق المعلم في تشويق تلاميذه وتجديد الانتباه كلما استدعى الأمر ذلك ؟
ما درجة رغبة التلاميذ في مساعدة معلمهم في إنجاز الدرس ؟ ما قيمة مساهمتهم الفعلية في بناء الدرس ؟ هل القسم متجانس ؟
هل تظهر فيه تكتلات : ذكور وإناث ـ الأقوياء والضعفاء ـ الراغبون في العمل والراغبون عنه ؟ هل يعاني القسم من تباينات واضحة في المستوى ؟ ما موقف المعلم من ذلك كله ؟
[ للعلاقة مظاهر مختلفة فقد تكتشف في مساعدة المعلم والإجابة عن أسئلته وتنفيذ ما يطلبه , كما قد تستنبط من تصحيح المعلم الجاد لدفاتر تلاميذه وفروضهم ومقالاتهم وواجباتهم المنزلية والإعداد الجيد لأسئلة التمارين والإجابات النموذجية .. فالمعلم الذي لا يصحح أعمال تلاميذه يفقد شيئا فشيئا ثقتهم , وقد يطغى بالتدريج الجفاء والبرودة على كل التفاعلات التي تتم أثناء العمل المشترك . ]
5 ـ الاطلاع على بعض دفاتر التلاميذ : أمغلفة هي أم لا ؟
أيعتني بها التلاميذ ؟ أيراقبها المعلم ؟ ما قيمة هذه المراقبة من حيث دفع التلميذ إلى تنظيم كراسه والقيام بواجباته .
أتوجد في الكراس جل الدروس المسجلة في دفتر النصوص ؟ ما النقص الملاحظ أفي الخلط بين الأنشطة ؟ أفي عدم تسجيل عناوين وتواريخ بعض الدروس ؟ أفي عدم كتابة بعض الدروس بسبب الغياب أثناء إنجازها ؟
* أيسجل التلاميذ رؤوس أقلام أثناء الاستنتاجات التي تتم خلال مراحل الدرس المختلفة ؟ أم يكتفون بنقل ما يدون على السبورة , أم ينتظرون الإذن من أستاذهم لنقل خلاصة سبورية ؟ أكلف التلاميذ بإنجاز مقالات وواجبات ؟
* هل أنجز التلاميذ واجباتهم المنزلية الدورية ؟ هل يحتفظون بأوراقها ؟ أتم تصحيحها بشكل يضمن الاستفادة من التصحيح ؟
أقام التلاميذ بالتصحيح الذاتي لأخطائهم ؟
[ لا يركز في القسم بالنسبة إلى الكراريس إلا على تنظيم الأنشطة وتسجيل الموضوع وعناصر الدرس وبعض رؤوس الأقلام لأتها تدخل ضمن تقنيات تعلم التلاميذ التي تساعد على تقويم مردود عمل الأستاذ مع تلاميذه . أما الجوانب الأخرى فيمكن إرجاؤها إلى ما بعد انتهاء الحصة الدراسية . ]
الخلاصة : هل تمكن الأستاذ من استخلاص الأحكام الأساسية من درسه ؟ هل تم بمشاركة إيجابية للتلاميذ ؟
(( الدرس الجيد هو الذي يبدأ بالتلاميذ وينتهي بالتلاميذ )) . هل حقق الدرس أهدافه المعلن عنها في المقدمة أو بداية الحصة ؟
التقويم : أمرتبط هو بالهداف المسطرة ؟ أيقيسها فعلا ؟ هل أجري في الوقت المناسب ؟ ما طبيعة الأدوات ( الأسئلة ) التقويمية المختارة ؟
انتقاء النقاط الأساسية التي ينبغي لنا التركيز عليها أثناء المناقشة .
1 ـ نقاط إيجابية وبيان سبل دعمها وجوانب قوتها .
2 ـ نقاط ضعف وآثارها السلبية على تعلم التلاميذ أو سلوكهم وسبل التخلص منها
2*-فحص الوثائق:
(1) ـ دفتر النصوص : أمستعمل هو بكيفية تضمن تحقيق الغرض منه ؟ أتسجل فيه الأعمال المنجزة مع التلاميذ في حينها ؟
أيتبع تنظيما ناجعا يجعل محتويات كل الأنشطة واضحة ؟
أيخصص قسم فيه للواجبات والفروض والاختبارات ؟ أكتب فيه التوزيع السنوي ـ والتوزيع الساعي الأسبوعي ؟
أيمكن أن يستفيد منه تلاميذ القسم ؟ أيوجد ما هو مسجل فيه في دفاتر التلاميذ ؟ كم مرة روقب ؟ ما قيمتها ؟
فدفتر النصوص يهدف إلى مايلي : [ القرار رقم 155 المؤرخ في 26 ـ 02 ـ 1991 ]
* يساعد التلميذ على التعرف على العمل المنجز في القسم والمطلوب تحضيره .
* يمكن أستذة القسم من الربط فيما بينهم .
* يضمن تواصل التعليم في حالة استخلاف الأستاذ المسؤول على تدريس المادة .
* يسمح بالاطلاع على الشروط التي تنفذ فيها البرامج الرسمية .
ولتحقيق هذه الأهداف تدون المقررات الدراسية مرتبة أو التوزيع السنوي , وتوزيع الحجم الساعي الأسبوعي في الصفحات الأولى المخصصة للمادة , وتسجيل الأعمال المنجزة والمطلوب إنجازها في حينها .
(2) ـ التوزيع : التوزيع ليس تقلا لمقررات الشعبة الدراسية بإضافة خانة ذات ثلاثة أجزاء بحيث تكون خمس وحدات للفصل الأول , وأربعا للفصل الثاني , وثلاثا للفصل الثالث وتحفظ الوثيقة في المحفظة لإظهارها عند الضرورة . وإنما هو مخطط دراسي توزع فيه المادة المقررة بعد معرفة الأيام الدراسية الفعلية في كل فصل وتحديد أوقات الفروض والاختبارات والعطل الرسمية التي تتخلل أيام كل فصل فضلا عن المدد التي يتم فيها التقويم التشخيصي والتكويني .. كما يجب معرفة الشروط الضرورية لتنفيذ منهج الوحدات أو المحاور .
إن التوزيع يساعد على معرفة الوتيرة الملائمة للمقررات الدراسية , ويسمح بمعرفة العلاقات التي تجمع بين النشطة , ويدفع إلى التفكير في الوسائل الضرورية لتقديم المادة الدراسية , ويضمن إنهاء المقررات الدراسية في الوقت المناسب كشرط هام للتخلص من الثغرات الملازمة للمكتسبات القبلية للتلاميذ .
الأسئلة التي تطرح : هل البرنامج موزع على فصول السنة وأسابيعها ؟
هل روعي في التوزيع مدد الفروض والاختبارات
والعطل وفترات التقويم التشخيصي والدعم والتقويم
التكويني في كـــــل فــصـــل ؟
هل التوزيــــــع مــحــترم ؟
هل تمت مراجعته عند الضرورة ؟

(3) ـ التحضير والمذكرة : نقول حضر الأستاذ درسه ووسائل إنجازه أي أعد المادة الضرورية , وأحضر الوسائل الكفيلة بتحقيق المراد .. والتحضير النفسي يقصد به الاستعداد والرغبة في إنجاز عمل ما . أما المذكرة فقد يكون أبسط تعريف لها انها عبارة عن بيان مجمل تشرح فيه النقاط المراد تذكرها وتبليغها مرتبة ترتيبا معينا ( إما حسب السهولة والصعوبة وإما حسب الأهمية , وإما وفق الأولوية المتصلة بحاجات المتعلمين ) ومن هنا تكون المذكرة عبارة عن مخطط عمل تندمج فيه الأهداف والمعلومات والوسائل والطرائق والتقويم لتكون فعلا تربويا يساهم في بلورته جميع أعضاء القسم .
والأسئلة التي يمكن طرحها هي : هل أعد الأستاذ مذكرة لدرسه ؟ ما قيمتها العلمية ؟ وهل يستعين بها أثناء تدريسه ؟ أيستعين بها الأستاذ في التقويم الذاتي ؟
ملاحظات : 1 ـ لامعنى للمذكرة إذا لم نسمح للأستاذ باستعمالها .
2 ـ المداومة على استعمالها باستمرار يجعل الأستاذ عبدا لها ويقتل عنده روح المبادرة والإبداع ويميت عنده
القدرة على تكييف التعليم والتعلم وفق الظروف والمواقف المستجدة .. كما أن تعلق الأستاذ بالمذكرة يقلل
من ثقة المتعلم في قدرات معلمه .
3 ـ الأفضل أن تعد المذكرة خصيصا للحصة وأن يراجع الأستاذ مادتها عدة مرات , وأن تكون وظيفية يمكن العثور
على المراد بيسر بمجرد إرسال النظرة إليها .
4 ـ إن التحضير لا يضمن نجاح الدرس بقدر ما يضمن تقدم الأستاذ وتطوره واكتشاف أساليب جديدة وطرق
مختلفة لأعطاء مفاهيم جديدة .
5 ـ يعد التحضير الدليل المادي الذي يستطيع من خلاله المفتش أن يستشف المجهود الذي يقوم به الأستاذ .
(4) ـ دفتر التقويم ((النقاط )) : * هل يتسع فيه مجال التقويم التحصيلي إلى المراقبة المستمرة ؟
* هل يتسع التقويم إلى الجوانب الآتية ؟ :
أ ـ مشاركة التلاميذ في القسم .
. ب ـ إنجاز الواجبات المنزلية والبحوث .
ج ـ كتابة المقالات الإنشائية
د ـ العناية بالأدوات كراريس ـ كتب .
هـ ـ الفــــــــــــــــــــــــــــــــروض
و ـ الاختبارات .
* أيكتفي ببعضها فقط ؟
* هل كان التنقيط مميزا ؟
* ما أثر نمط التنقيط على تعلم المتعلم ؟
* أيكشف التنقيط عن تجانس في مستوى القسم أم عن تباين أو تباينات في المستوى ؟
* ما الإجراءات التعديلية الضرورية ؟
(6)
(5) ـ كراس التكوين :يخصص دفتر التكوين لتسجيل تقارير مختصرة عن الندوات الداخلية , وخلا صات عن العمليات التكوينية التي تتم على مستوى المقاطعة وما يقدمه المفتش من توجيهات , وتسجيل أهم القضايا التربوية التي تشغل بال صاحبه , ومشكلات التعلم .. فضلا عن تدوين توجيهات المفتش عقب كل زيارة تفتيشية والإجراءات المتخذة لتطبيقها , وأثر ذلك على الأستاذ وعلى تعلم المتعلمين ..
ويحسن أن تدون فيه :1 ـ مهام أستاذ التعليم الأساسي ( قرار ) 2 ـ مهام الأستاذ الرئيسي ( قرار177 )
3 ـ مهام الأستاذ المسؤول عن المادة ( قرارر174 ) 4 ـ موضوعات الجلسات التنسيقية وتواريخها .
وبالنسبة إلى المبتدئين خلا صات عن مقررات التشريع المدرسي والتربية و علم النفس .
والأسئلة التي يمكن طرحها :
* أيملك الأستاذ دفترا أو كناشا خاصا بالتكوين ؟
* ما هي الجوانب التي يستخدم فيها هذا الدفتر ؟
* ماهي اهتمامات الأستاذ من خلال ما دونه ؟
* أيغلب الاهتمام بمادة التخصص أم بالتشريع أم بالتربويات وعلم النفس ؟
* ماهي المساعدات التي يمكن تقديمها للأستاذ ؟
(6) ـ سجل التنسيق والندوات الداخلية بالنسبة إلى الأستاذ المسؤول عن المادة :
*-3استقبال الأستاذ ومناقشته:

جرت العادة أن يدعى الأستاذ إلى المناقشة بعد انتهاء الزيارة القسمية , والغرض من استقبال الأستاذ ودعوته مراجعة ما قام به في القسم وتحليل أهم جوانبه ومناقشة أبرز نقاط القوة والضعف في عمل الأستاذ , ولهذا كان على المفتش أن يحدد أهداف الاستقبال , وضبط الكيفية أو الأسلوب الذي يستعين به في مناقشة الأستاذ , وتصور النتائج المراد التوصل إليها بعد المناقشة.
استقبال الأستاذ يعني فتح المجال له ليعبر بحرية عما كان ينوي تحقيقه في نهاية الحصة , ولماذا اختار ذاك الأسلوب في العمل , ولماذا لجأ إلى استعمال تلك الوسائل , ولماذا فضل تلك الأدوات التقويمية عن غيرها , وليقدم بكل حرية تبريراته لكل إجراء تم في القسم وقد خطط له مسبقا , أو دفع إلى تعديله نتيجة للظروف المستجدة (( فالدرس بعد إنجازه مع التلاميذ في القسم لايعد صورة صادقة بكل جزئياتها لما كان الأستاذ ينوي عمله في القسم حتما )).
والملاحظ أن المناقشة مهمة بالنسبة إلى المفتش لأنها تكشف كثيرا من الدوافع الخفية التي أدت بالأستاذ إلى التوفيق في بعض جوانب الدرس وإخفاقه في أخرى : أيرجع ذلك إلى ضعف التحضير أم إلى ضعف المستوى التكويني أصلا , أم إلى تصور غير واضح عن طبيعة التعلم والمتعلم .. وتمكنه من أخذ صورة دقيقة عن شخصية الأستاذ وحاجاته إلى التكوين : في مادة التخصص , أو في المجال البيداغوجي , أو في العلاقات الإنسانية , أو في التشريع وما يتصل بآداب المهنة ... والمناقشة مهمة بالنسبة إلى الأستاذ لأنها تعوده على مراجعة ما يقوم به وخصوصا ما كانت تكتنفه بعض الصعوبات , وعن طريق المناقشة يطلع على مواطن القوة والقصور في عمله بل يكتشف أخطاءه وأسبابها ويدفع إلى البحث عن الصواب وتبريره أيضا .. والى تبرير ماكان إيجابيا

في عمله لماذا كان إيجابيا في هذا الموقف التعليمي بالذات .. وقد يكون سلبيا في موقف تعليمي آخر .. ومن أجل تحقيق هذا المبتغى ينبغي أن يكون للحوار أن يكون متبادلا بين المفتش والأستاذ يجري في جو ملؤه الهدوء والحرية في التعبير , وأن تكون الأسئلة التي تتخلل ذات طابع أفقي ( تتفادى الأسئلة من اتجاه واحد ) .. ويحسن بالمفتش أن يعد الأسئلة حول النقاط التي تتمحور حولها المناقشة مسبقا . وكذلك الأسئلة التحفيزية التي تدفع الأستاذ إلى إبداء رأيه وتبرير إجراءاته العملية وتصوراته
ومن بين الأسئلة التي يمكن طرحها : ما رأيك في درسك ؟ أستطعت أن تنجز ما أعددته وخططت له ؟ أوفقت في كل ما خططته وانتقيته للحصة أم واجهتك عقبات في الطريق ؟ إن كانت هناك عقبات فما أسبابها في نظرك ؟ وإذا كان هناك توفيق فما عوامله ؟ .. وهذه الأسئلة مجرد مثال , وبعضها قابل للتجزئة , وآخر قابل للتعديل والتغيير وذلك حسب أقدمية الأستاذ , وقدراته العلمية والمهنية , وحالته النفسية وقدرته على المواجهة في مثل هذه المواقف .
بعدئذ ينتقل المفتش إلى عرض ملاحظاته مبوبة بشكل ما , وليكن الآتي مثلا :
ملاحظات عامة : تنظيم السبورة واستغلالها ـ مراقبة أعمال التلاميذ وتسجيلاتهم في القسم ـ حركات الأستاذ في القسم ـ التحكم في القسم ـ العلاقات بين التلاميذ وأستاذهم ..
قيمة المذكرة والتوزيع ونسبة مساهمتهما في إنجاز المقررات بنجاح ـ الاختبار الفصلي وأثره في شد اهتمام المتعلم بالمادة .
ملاحظات تتصل بالجانب العلمي واللغوي : المادة العلمية صحيحة , تتسم بالتسلسل والتدرج بدءا بالأساسيات الصغرى فإلى أهداف التطوير ..أيراعى منطق المادة في عرضها ؟ ـ أمطابقة للمنهاج ؟ أيكتفى فيها بما يعرضه الكتاب المدرسي.أتراعى ثقافة المادة أي المصطلحات الخاصة بأنشطتها المختلفة ـ السلامة اللغوية والأسلوبية في العناصر التي تسجل على السبورة ..
الوسائل : هل استغل الكتاب المدرسي أحسن استغلال ممكن في كل مراحل إنجاز ؟ هل استغل في تحضير الدرس ؟
هل الاستعانة بالخريطة التاريخية أو الطبيعية في تدريس نص ما كان موفقا ؟ هل تنويع الطباشير والعنونة والتسطير وجداول الإجابة عن التمارين التقويمية كانت موفقة أثناء استغلال السبورة ؟ هل الأمثلة التوضيحية والتدعيمية كانت صحيحة وملائمة للمواقف التعليمية ؟ ..
المنهجية التربوية : طرق توصيل المادة وأساليب تبليغها؛العرض أي عرض المعلومات بعد مناقشتها,أ و تلخيصها,أو تعقيب على تقديم وجهات نظر مختلفة .طبيعة الأسئلة المطروحة ، مدى دفع التلاميذ إلى التذكر والى التفكير ، مدى دفع التلاميذ إلى الربط بين المكتسب القديم وبين المكتسب الجديد ، المشاركة في إنجاز الدرس ...
التقويم : ما أنواع التقويم المستغلة خلال الحصة ؟ ما طبيعة التطبيقات ( التقويمية ) المقترحة على التلميذ ، كيفية تقديمها وكيفية إنجازها .
4*-تقييم التدريس وكتابة التقرير:

المنشور 88/97 ص 15 النشرة الرسمية للتربية رقم 405
ينبغي للمفتش ـ خصوصا الجديد في المقاطعة ـ أن يتحاشى الميل إلى التطرف إيجابا (ممتاز ) أو سلبا (ضعيف ) فيحكم على هذا المدرس من خلال الزيارة الواحدة أنه كف ء متحكم في مهنته ممتاز في أدائه ، ويحكم على مدرس ثان بأنه ضعيف لاخير يرجى
(8)
منه .. فلا قيمة للحكم والقرار ـ في هذا الصدد ـ إلا بالنظر إلى نتائجهما الإيجابية وآثارهما الحسنة في تحسين نية المعني وأدائه .
ولكتابة التقرير وتقدير قيمة عمل الأستاذ يحسن بالمفتش مراعاة مايلي :
الفروق الفردية والظروف المادية والبيئية ( التكوين ـ التجربة ـ المدينة ـ الريف ـ الجنوب ـ الشمال ...)
لايمكن الحكم على صلاحية الأستاذ من خلال تحصيل التلاميذ ( لأن هذا العامل يخضع أيضا إلى طبيعة التكوين
القاعدي , وتجهيز المؤسسة , ونوعية أساتذة القسم .. ) ولكن مع ذلك يبقى عاملا هاما .
النقاط المتفق عليها مسبقا في الندوات والملتقيات والتعليمات والتوجيهات تقتضي المتابعة الصارمة .
يجب التأكد من صحة الآراء والانطباعات الموجهة ضد الأستاذ أو لصالحه , وذلك بتحري الدقة في تفحص أعماله
المختلفة , ومناقشته بدقة , والرزانة اللازمة في إصدار الحكم .
كتابة التقرير وتقديم الإرشادات التربوية :
بعد تحديد مواطن القوة والضعف في تدريس الأستاذ وتعلم تلاميذه في المادة العلمية واللغوية , وفي الوسائل والوثائق التربوية , وفي طريقة العرض والمساءلة , وتقويم تعلم المتعلمين , وتقدير قيمة عمل الأستاذ التربوية يتم ضبط فقرات التقرير التربوي وفق التصميم الآتي :
* الفقرة الأولى : يتم فيها وصف أداء الأستاذ بدءا بالتمهيد فإلى عرض أجزائه فالخلاصة فالتقويم المستعان به في الدرس .
* الفقرة الثانية : إبراز نقاط القوة والضعف الأساسية في دقة ووضوح من عرض سير الدرس .
* الفقرة الثالثة : انتقاء ثلاثة توجيهات أو أربعة أساسية يكون القصد منها واضحا بالنسبة إلى الأستاذ ويكون تطبيقها في حدود إمكاناته الشخصية (( يمكن المزج أو الدمج بين الفقرتين الثانية والثالثة )) .
* الفقرة الرابعة : خلاصة تصرح بقيمة أداء الأستاذ , وتشجعه على التوق إلى ما هو أفضل .
ملاحظات :
1 ـ لاقيمة لملاحظة أو نصيحة لا يدرك الأستاذ بعدها أو لا يستطيع تطبيقها .
2 ـ الملاحظات التي تدون في التقرير عبارة عن بيان مادي يسمح بمتابعة أداء الأستاذ خلال مساره المهني . ولهذا يحسن بالمفتش أن يراجع التقارير السابقة عن الأستاذ عند زيارته والبناء وفقها ومحاسبة الأستاذ إن تهاون في تطبيق ما هو في متناوله تطبيقه .
3 ـ التقرير صور ة صادقة عن المفتش فكل نقص يعتريه , وكل خطأ يتخلله يشوه صورة صاحبه ..
4 ـ يمكن استغلال ملاحظات شبكات التقويم (سلم ستانفورد ) .

زيارة التثبيت أو الترسيم

زيارة التثبيت أو تفتيش التثبيت : يعد امتحانا تطبيقيا يشتمل على تقديم درسين تطبيقيين في نشاطين مختلفين مع مستويين مختلفين ، ويتضمن أيضا مساءلة شفوية في التشريع والتربية وعلم النفس , وحصول المتر شح على معدل 10/20 فأكثر يؤهله للنجاح .
تحضيرا لأجراء امتحان التثبيت ينبغي للمفتش القيام ب :
* القيام بزيارة توجيهية للأساتذة المعنيين تمهيدا للتثبيت , دراسة ملف الأستاذ المعني بالامتحان للتأكد من توافر شروط تثبيته
( قرار التربص ـ الشهادة أو المؤهل ـ سلامته من العاهات التي لاتسمح له بأداء المهنة ـ تسجيله على قوائم التأهيل )
* انتقاء لجنة من أستاذين مرسمين في مادة التخصص تتوافر فيهما الشروط الأساسية الآتية : التحكم في المادة وفي الجوانب التربوية والتشريعية , التحلي بالرزانة والسرية وبعد النظر , القدرة على الحكم الموضوعي واتخاذ القرار .
* إعلام الأستاذ المعني بالتثبيت عن طريق مديرية التربية بتاريخ إجراء الامتحان بمدة لاتقل عن أسبوعين قبل إجراء الامتحان .
* يستحسن تنظيم عملية تكوينية لصالح الأساتذة المتدربين ( المتربصين ) تتناول جوانب من تعليمية الماد ة ومقررات التشريع والتربية وعلم النفس .
مراقبة وثائق الأستاذ المختلفة :
1 دفتر النصوص : 1.1 عدد الحصص في كل نشاط واحترام تسلسل المواضيع حسب ترتيبها في المنهاج الرسمي , واستنتاج التقدم أو التأخر في الإنجاز أو السير العادي المطلوب .
2.1 عدد حصص التعبير وحصص تصحيح مواضيع التلاميذ .
3.1 الفروض والامتحانات : أمسجلة نصوصها في الدفتر ـ نمط الأسئلة ـ تصحيحها الجماعي .
4.1 مراقبة الإدارة للدفتر : التاريخ ـ الملاحظات .
2 مراقبة أدوات التلاميذ :
1.2 تصحيح دفاتر التلاميذ كيف يتم : دفعة واحدة أم في دفعات ـ هل هناك انتقاء محدد ؟
2.2 مراقبة التمارين المنجزة في الكراس:كيف تتم .أتعطى علامات أم لا؟أتعطى توجيهات للتلاميذ أم يسجل فقط تاريخ المراقبة ؟
3.2 مقارنة بين الخلاصات في دفاتر التلاميذ للتأكد من عدم الإملاء بطريقة أو بأخرى .
3 مراقبة وثائق الأستاذ :
1.3 التوازيع السنوية والفصلية للمقررات الدراسية في مختلف الأنشطة , ومقارنتها بما هو مسجل في دفتر النصوص ودفاتر بعض التلاميذ ـ مدى مطابقة الإنجاز لمخطط التوزيع .
2.3 المذكرات : أشاملة هي ؟ أهي عملية وظيفية ؟ أتوجد مذكرات لجميع الأنشطة و الفروض والاختبارات ؟
(10)

3.3 دفتر التنقيط : استنتاج عدد الواجبات المنزلية المنقطة ( المقومة) , وأنماط أخرى للتقويم كالمشاركة الشفوية , وإنجاز الواجبات والعناية بالأدوات ....
4 الدفتر اليومي ( الكراس اليومي ) وكيفية تنظيمه : ومطابقته لدفتر النصوص .
5 دفتر تكوين الأستاذ وما دون عليه .
6 الحضور لجلسات التنسيق والندوات التربوية الداخلية من خلال السجل المعد لذلك .
* ملف الأستاذ : ( يطلع عليه المفتش فقط )
ينظر في: قرارا لتعيين وقرار التربص . والشهادة العلمية الأصلية ( أو صورة مصادق عليها ) .
و شهادة الميلاد , ( مع المقارنة عند الضرورة للاسم وتاريخ الميلاد ) .
وفي بطاقة زيارة المدير للأستاذ واستمارة التنقيط .
وفي غيابات الأستاذ وتأخرا ته .
وفي استمارة مراقبة دفتر النصوص والملاحظات المسجلة فيها .
وفي تقارير التفتيش السابقة والملاحظات المسجلة فيها .

تحياتي وتقديري




زنامة الامتحانات المدرسية لسنة 2012


الـجمـهورية الــجــزائـــريــة الــديـمـقـراطـــيـة الـشـعــبـيـة

وزارة التربية الوطنية

قـرار مـؤرخ في : الموافق
يتضمن رزنامة الامتحانات المدرسية لسنة 2012

إن وزير التربية الوطنية
-
بمقتضى القانون رقم 08-04 المؤرخ في 15 محرم عام 1429 الموافق 23 جانفي سنة 2008 و المتضمن القانون التوجيهي للتربية الوطنية
- و بمقتضى المرسوم الرئاسي رقم 07-173 المؤرخ في 18 جمادي الأول عام 1428 الموافق 4 جوان سنة 2007 و المتضمن تعيين أعضاء الحكومة، المعدل

- و بمقتضى المرسوم الرئاسي رقم 94-265 المؤرخ في 29 ربيع الأول عام 1415 الـموافق لـ 6 سبتمبر سنة 1994، الذي يحدد صلاحيات وزير التربية الوطنية

- وبمقتضى المرسوم التنفيذي رقم 95-293 المؤرخ في05 جمادى الأول عام 1416 الموافق لـ30 سبتمبر سنة 1995 ، يتعلق بكيفيات تنظيم المسابقات والامتحانات والاختبارات المهنية في المؤسسات و الإدارات العمومية

- و بمقتضى المرسوم التنفيذي رقم: 89 - 94 المؤرخ في 20 جوان 1989 المعدل والمتمم المتضمن إنشاء الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات

يـــــقــــرر
المادة الأولى : تـجرى الامتحانات المدرسية التي تنظمها وزارة التربية الوطنية خلال السنة المدنية 2012 حسب الرزنامة الـملحقة بـهذا القرار .
المادة الثانية : ينشر هذا القرار في النشرة الرسمية لوزارة التربية الوطنية .
حرر بالجزائر في :
وزير التربية الوطنية




الـجـمـهــوريــــــــة الــجــزائــريــــــــة الــديــمــقــراطـــيـــــة الـــشــعــبـــيــــــة
وزارة التربية الوطنية
الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات
رزنامة الامتحانات المدرسية لسنة 2012
تاريخ الإجراء
الامتحان
التسجيل:فتح واختتام
تسليم الملفات
عدد الدورات
الهيئة المنظمة
الثلاثاء 29 ماي 2012
امتحان شهادة نهاية مرحلة التعليم الابتدائي
من 01/10/2011
إلى 31/10/2011
تسلم الإحصائيات للفروع قبل 1/12/2011
1
مديريات التربية
مع الفروع
الأحد 03 جوان 2012
امتحان البـكالـوريـا
من 01/10/2011
إلى 31/10/2011
تسلم الملفات للفروع قبل 1/12/2011
1
الأحد 10 جوان 2012
امتحان شهادة التعليم المتوسط
من 01/10/2011
إلى 31/10/2011
تسلم الملفات للفروع قبل 1/12/2011
1
مديريات التربية
مع الفروع
الثلاثاء 26 جوان 2012
الدورة الاستدراكية
لامتحان شهادة نهاية مرحلة التعليم الابتدائي
/
/
/
مديريات التربية
مع الفروع


الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية
وزارة التربية الوطنية
الديوان الوطني للامتحانات و المسابقات

الرقم : 199 /و.ت.و/د.و.ا.م /أخ/2011 الجزائر في: 13 /12/2011

مدير الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات
إلـــى
السيدات والسادة مديري التربية

الموضوع: بخصوص الامتحانات المدرسية دورة 2012
المرجـع: رزنـامة الامتحانات المدرسية دورة 2012

في إطار تنظيم الامتحانات المدرسية لدورة 2012، فإنه يشرفني أن أفيدكم بأن تواريخ الامتحانات المدرسية قد حددت في رزنامة الامتحانات المدرسية التي تم توقيعها من طرف معالي وزير التربية الوطنية كما يلي:

· امتحان شهادة نهاية مرحلة التعليم الابتـدائي يوم 29 ماي 2012
· امتحان شهادة البكــــالوريــــا يوم 03 جوان 2012

· امتحان شهادة التعليـــم المتوســـط يوم 10 جوان 2012

· الدورة الاستدراكية لامتحان شهادة نهاية مرحلة التعليم الابتدائي يوم 26 جوان 2012
وبهذه المناسبة فإن الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات قد اتخذ جميع الإجراءات اللازمة والضرورية لتجرى هذه الامتحانات في
ظروف عادية وطبيعية .

وللتذكير فإن الامتحانات المدرسية كما سميت عبارة عن امتحانات وليست مسابقات وبالتالي فإن المترشح الذي يتابع دروسه مع أساتذته
بانتظام، سيكون من الفائزين بحول الله، لأن كافة المواضيع مبنية وفق أدلة بناء الاختبارات التي وزعت على جميع المؤسسات التربوية ،
هذا من جهة ومن جهة أخرى فإن هذه المواضيع ستكون متطابقة مع البرامج الرسمية، واضحة الأسئلة، تتماشى والوقت المخصص لها
وهي في متناول المترشح المتوسط.

كما لايفوتني أن أبلغكم أن مواضيع البكالوريا ستكون بنفس مواصفات مواضيع الدورات السابقة أي موضوعان على الخيار دون التطرق
الى الوضعية الإدماجية مع الاستفادة من نصف ساعة إضافية في كل اختبار.

وعليه، فإنني أطلب منكم إبلاغ كافة المترشحين المقبلين على اجتياز الامتحانات المدرسية لدورة 2012 بهذه الإجراءات مع تنظيم حملة
تحسيسية لفائدة المترشحين لإطلاعهم على المعايير البيداغوجية المعتمدة في انجاز المواضيع والتي تكون دائما في صالح المترشحين
وأن مفتاح النجاح يكمن في متابعة دروسهم واستيعابها والتمكن منها .
إبراهيم بطاش غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
وصلات دعم الموقع
قديم 03-22-2012, 21:08   #2
aektekken
مراقب منتدى الترفيه و الالعاب الالكترونية
 
الصورة الرمزية aektekken
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: البرواقية
المشاركات: 1,132
افتراضي رد: أخبار تفيدك أدخل بسرعة

بارك الله فيك
__________________
aektekken غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-22-2012, 21:33   #3
halim0968
عضو متألق
 
الصورة الرمزية halim0968
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 144
افتراضي رد: أخبار تفيدك أدخل بسرعة

بارك الله فيك
halim0968 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-22-2012, 22:11   #4
admin
مديـــر الموقـــــــع

 
الصورة الرمزية admin
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
الدولة: البرواقية ولاية المدية الجزائر
المشاركات: 868
افتراضي رد: أخبار تفيدك أدخل بسرعة



بارك الله فيك على هذه المعلومات القيمة
كما تمنيت لو جزاتها الى عدة مواضيع لكانت افضل
تحياتي لك الخالصة

__________________



admin غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-28-2012, 22:15   #5
oustadh
عضو مميز
 
الصورة الرمزية oustadh
 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
المشاركات: 248
افتراضي رد: أخبار تفيدك أدخل بسرعة

__________________

oustadh غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
مفيد


أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت GMT +1. الساعة الآن 19:20.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » شبكة عرب فور هوست

اختصار الروابط